الرئيسية » أخبار الجامعات » شومان يحتفي بـ”تاريخ جامعة اليرموك وأحداثها” للدكتور العجلوني

شومان يحتفي بـ”تاريخ جامعة اليرموك وأحداثها” للدكتور العجلوني

احتفى منتدى مؤسسة عبدالحميد شومان بإشهار كتاب “تاريخ جامعة اليرموك وأحداثها” لمؤلفه الدكتور كامل العجلوني في قاعة عبدالحميد شومان بالمنتدى.

وشارك في حفل الإشهار كل من الدكتور علي محافظة، والدكتور فايز الخصاونة، والدكتورة هند أبو الشعر، فيما ترأس الجلسة وأدار الحوار الدكتور محمد عدنان البخيت.

وقال الدكتور محافظة، في الندوة، إن كتاب “تاريخ جامعة اليرموك وأحداثها”، يروي نشأة الجامعة وتطورها وعلاقاتها بالجامعات العربية والأجنبية، وأحداث الجامعة الدموية، مشيرا إلى شهادات العشرات من كبار المسؤولين في الحكومة الأردنية آنذاك، والعديد من الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية والعاملين والمسؤولين في جامعة اليرموك والذين لهم صلة بأحداثها، ولم يكن بإمكان أي باحث أردني آخر أن يحصل على ما حصل عليه الدكتور العجلوني من شهادات شخصية ووثائق رسمية.

ولفت إلى أن المؤلف ألقى أضواء ساطعة في كتابه على تطور الجامعة الثانية في البلاد، وأبرز حقيقة ما جرى فيها من أحداث بحياد الباحث الجاد.

بدوره قال الدكتور الخصاونة إن الكتاب يؤرخ لتأسيس واحدة من جامعاتنا في مرحلة صعبة من مراحل بناء الأردن، تزامنت مع ظروف سياسية إقليمية حرجة، ويجمع بين دفتيه معلومات زاخرة للباحثين في مجالات كثيرة، منها في مجال جدلية صنع القرار بين القرار المنضبط بمؤسسية تلتزم بالقوانين والأنظمة مع كل تعقيداتها من جهة والقرار الذي يستند على نقاء صانع القرار ونظافة يده؛ فيتعجل التنفيذ بهدف الإنجاز واغتنام الفرص التي تسرع التنفيذ والتي قد لا تتكرر.

وأشار إلى أن مسيرة اليرموك حملت نجاحات باهرة تحققت في فترة زمنية قياسية، ولكنها نجاحات لم تصمد أمام التحديات التي نشأت بسبب التراخي في موضوع المؤسسية الرصينة، لافتا إلى الجدلية بين الانصياع لكل التعقيدات المتضمنة في النصوص وبين التنفيذ المتعجل.

وقالت الدكتور هند أبو الشعر إن تأليف وجمع وتوثيق مادة هذا الكتاب تثير تساؤلات كثيرة لدى القارئ، ابتداء بالمؤلف والموثق ووقوفا عند موضوع الكتاب بمحوريه، النشوء والأحداث، وفصل جامعة اليرموك إلى جامعتين.

نقلا عن وكالة الانباء الأردنية – بترا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *