الرئيسية » أخبار الجامعات » “فنون الأردنية” تكرم أوائل طلبة قسم الموسيقى ونخبة من رواد الفن الجميل

“فنون الأردنية” تكرم أوائل طلبة قسم الموسيقى ونخبة من رواد الفن الجميل

احتفل قسم الفنون الموسيقية في كلية الفنون والتصميم في الجامعة الأردنية أمس بتكريم نخبة من طلبته الأوائل في مختلف تخصصاته، وقامات من الرواد الفنانين ممن ساهموا في إثراء الساحة الفنية في الأردن والوطن العربي بمقطوعاتهم ومعزوفاتهم التي لا زال عبقها ينثر حبا وأصالة في نفوسنا وقلوبنا.

 

وأعرب عميد الكلية الدكتور أيمن تيسير في كلمة له خلال الحفل عن فخره واعتزازه بالطلبة الأوائل ممن ثابروا واجتهدوا في دراستهم الأكاديمية، داعيا إياهم إلى مواصلة مشوار الجد الذي بدأوه ليكونوا خير مثال يحتذى به من قبل زملائهم.
 
 
وقال تيسير: “أنتم اليوم طلبة، وغدا الصفوة الفنية وزملاء المهنة، وتقع على عاتقكم مسؤولية  كبيرة تجاه بلدكم والفنون التي درستموها”، فحث الطلبة على استثمارها وترجمتها في ترسيخ دعائم الأمن ومواجهة التطرف، ونشر ثقافة التسامح والاعتدال والمحبة والسلام.
 
 
بدوره قال رئيس قسم الفنون الموسيقية الدكتور هيثم سكرية إن تكريم الطلبة الأوائل، والمبدعين ممن شاركوا في محافل فنية محلية وإقليمية وعالمية، من شأنه أن يخلق أجواء من المنافسة ويحفز على الإبداع والتميز بين صفوف الطلبة، مشيرا إلى أن تكريم القسم للطلبة جاء من منطلق اهتمامها بهم وتحسين مخرجاته.
 
 
وأكد سكرية على إيمان الكلية بالمشاركات الفنية للطلبة المبدعين وحصولهم على جوائز عربية وعالمية، والتي لا تقل أهمية عن المسار الأكاديمي، معربا عن فخر واعتزاز الكلية بالطلبة ومشاركاتهم التي كان لهم فيها بصمات منفردة.
 
 
واشتمل الحفل على عدد من الفقرات المختلفة،  حيث ألقى رواد الفن الأصيل: “روحي شاهين، ووائل أبو السعود، ونبيل الشرقاوي، والدكتور إميل حداد”، عددا من الكلمات باحوا فيها عن جل مشاعرهم بهذه اللفتة الكريمة من قبل الكلية، متطرقين إلى أهمية دراسة الموسيقى التي وحدت الشعوب، وواستعرضوا في ذات الوقت نبذة عن تجاربهم الشخصية التي عاشوها خلال مسيرتهم الفنية والعبرة المستوحاة منها.
 
 
وتخلل الحفل عرض فيلم تسجيلي تناول مسيرة طلبة قسم الموسيقى والمشاركات الفنية التي خاضوها، إلى جانب فقرة فنية اشتملت على عزف موسيقي على البيانو قدمته الطالبة ريتا كريّم، وفقرة غنائية قدمتها الطالبة ليزا النبر.
 
 
وفي ختام الحفل الذي حضره عدد من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، سلم “تيسير” إلى جانبه “سكرية” الشهادات للطلبة الأوائل والمبدعين، معربا عن أمنياته لهم بمزيد من التقدم والنجاح، إلى جانب تسليم الهدايا التذكارية لمؤسسي الفن الجميل شاكرا لهم ما فاضوا به من عطاء فني أثرى الساحة الفنية.
 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *