الرئيسية » أخبار الجامعات » اتفاقية تعاون بين جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا و شركة قعوار للطاقة

اتفاقية تعاون بين جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا و شركة قعوار للطاقة

جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا توقع اتفاقية تعاون مع شركة قعوار للطاقة  وهي إحدى شركات مجموعة قعوار-  تتضمن إنشاء محطة خلايا كهروضوئية بحجم 566 كيلو واط ذروة وربطها على شبكة شركة الكهرباء الأردنية المساهمة العامة، لتقوم بتوليد طاقة كهربائية من الطاقة الشمسية لتغطية استهلاك الجامعة بنسبة 100%.

وقد وقع الاتفاقية  رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي عن جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا و وعن شركة قعوار للطاقةل، وتم التوقيع بحضور المهندس وليد شاهين مدير المركز الوطني لبحوث الطاقة في الجمعية العلمية الملكية، ونائب رئيس الجامعة الدكتور محمد مسمار، والمدير المالي، والمدير الإداري في الجامعة.

وأشار السيد حنا زغلول، أنه يقدر توجه جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا على تبنيها سياسة استخدام الطاقة النظيفة وإن الدول المستوردة للوقود الإحفوري مثل الأردن هم عرضة لتقلبات أسعار النفط العالمية، فاستخدام مصادر الطاقة المتجددة مثل الطاقة الشمسية تزود المملكة بمصدر بديل للطاقة الكهربائية ويساعد في تخفيض فاتورة استيراد الوقود، واننا لنرى توجه جدي من القطاعين العام والخاص للاستخدام الأمثل لمصادر الطاقة البديلة النظيفة”.

وأضاف الدكتور مشهور الرفاعي رئيس الجامعة الأستاذ ، إلى الاثر الإيجابي طويل الامد لهذا المشروع، ليس فقط للجامعة ولكن للمملكة الأردنية الهاشمية للحد بشكل كبير من انبعاثات غاز ثاني اوكسيد الكربون، وأيضا تماشياً مع السياسة الوطنية للطاقة وسياسة الجامعة في المسؤولية الاجتماعية حيث أن المشروع سينتج ما مقداره 1 ميجاواط ساعة ويحد من انبعاثات تقدر بحوال 700 طن متري سنوي من غاز ثاني اوكسيد الكربون “.

وقد أصبحت جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا الجامعة الرائدة لدراسة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات
والالكترونيات والكمبيوتر والهندسة، ومركز للتميز التعليمي في كل من الأردن والمنطقة المحيطة بها.

حيث ان الطلب على خريجيها في ازدياد مستمر، وغالبا ما يتلقون عروض عمل قبل أن يكملوا دراستهم. وعلاوة على ذلك، تركز جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا،على أنشطة البحوث في المجالات الرئيسية التي تهم مدينة الحسن العلميه للمساعدة في تنشيط الاقتصاد الاردني.

حيث تقوم الجامعة، بالتركيز على الإبداع والابتكار في جميع مجالات الحياة والرغبة في التطوير الذاتي المستمر وإثراء الشخصية، والقدرة على النظر خارج الحدود المرئيه هي احد مفاتيح النجاح في عالم يصبح اكبر، وذلك من اجل القيادة وإمكانية تقديم مساهمة فريدة من نوعها للمجتمع. ويكمل العمل الأكاديمي في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا انشطه عملية خارج الفصول الدراسية وذلك من خلال تقديم انشطه غير ممنهجه خارج الفصول الصفيه.
و شركة قعوار للطاقة  تعمل كشركة أردنية محلية مطور لمشاريع الطاقة الصديقة للبيئة ، منذ تأسيسها عام 2008 على استقطاب التقنيات والحلول والخدمات للطاقة والمياه والمشاريع البيئية التي هي نظيفة وخضراء ومستدامة لمساعدة في تخفيض وتقنين فاتورة الطاقة على نحو فعال للمدى الطويل، والمساعدة على تخفيض انبعاث غاز ثاني أوكسيد الكربون والتأثير البيئي في المملكة والشرق الأوسط مع التأثير الإيجابي على المستوى الاقتصادي و الاجتماعي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *