الرئيسية » أخبار الجامعات » فوز ” صيدلة الأردنية” بجائزة “رواد المستقبل” عن الرعاية الصحية

فوز ” صيدلة الأردنية” بجائزة “رواد المستقبل” عن الرعاية الصحية

فازت الطالبة زينب سليمان احمد سلمان من كلية الصيدلة في الجامعة الاردنية تخصص دكتور صيدلة بمسابقة “رواد المستقبل”، التي اقامتها مؤسسة “أصرف” (ASRF) لطلاب الجامعات الاردنية, بمشاركة عدد كبير من الطلاب.

 

واعلن عن فوز الطالبة سلمان في حفل الختام الذي تم في فندق لاند مارك بعمان في الثاني والعشرين من ايار الجاري عن فئة “الرعاية الصحية”, وذلك بابتكار قطعة بتكلفة قليلة جدا لانابيب المراهم والكريمات الدوائية، للاستفادة من المنتج كاملا وعدم إبقاء أي كمية منه داخل الأنبوب.
وتناولت مسابقة “رواد المستقبل” التي اشرفت عليها مؤسسة “أصرف” (ASRF) لدعم المبتكرين في مجال العلوم التطبيقية, المخصصة لطلبة الجامعات الأردنية، من مختلف التخصصات، ثلاث فئات “التكنولوجيا الخضراء” , و”الرعاية الصحية” و”تكنولوجيا المعلومات في السياحة”.
وعبرت عميد كلية الصيدلة في  الجامعه الاردنية الدكتوره عبله البصول عن سعادتها بهذا الانجاز العلمي الذي حققته الطالبة زينب سلمان.
 وشكرت البصول المشرفة على الطالبة زينب في هذه المسابقة الدكتوره اريج عساف, كما شكرت جميع الطلاب الذين تاهلوا للمراحل المتقدمه في المسابقه وهم سارة منصور، زينب سلمان، رشا حياري، دانا مرعي وتمارا عماري عن تحدي الرعايه الصحيه و بلال هاني عن تحدي تكنولوجيا المعلومات في السياحة.
وقال مدير مركز حمدي منكو الدكتور ياسر البستنجي اننا نسعى دائما الى جعل طلابنا متميزين من خلال الارشادات والنصائح التي نقدمها لطلابنا, بالاضافة الى توجيهاتنا والعلم الذي نعطيهم اياه, بالاضافة الى الخبرات العملية التي نقدمها لهم.
واضاف البستنجي ان مركز حمدي منكو كان قد عقد ورشه خاصة بالطلاب المشاركين في هذه المسابقة حيث تم الشرح لهم عن كل احتياجاتهم لمعرفته من معلومات, لتوجيه الطلبة وحثهم وتشجيعهم على المشاركة في المسابقة والتميز بها.
 بدورها بينت الدكتوره اريج عساف مشرفة الطالبة انه تقدم حوالي 75 طالبا من مختلف الجامعات للمشاركه بهذه المسابقه وكان النصيب الاكبر في المرحله النصف نهائيه والنهائيه لطلبة كليه الصيدله في الجامعه الاردنيه.
واشارت الى ان الطلبة المتاهلين في هذه المرحلة المتقدمه من الجائزة قد وصلوا اليها بجهدهم الشخصي, وبتعاون المدرسين المشرفين عليهم حيث كان لدورهم الاثر الكبير في توجيه الطلبة الى الطريقه المثلى في ابراز مشاريعهم بالشكل المطلوب والافضل مما ساهم في تفوقهم وفوزهم.
وقالت عساف ان ثلث الطلبه المتاهلين للمراحل النهائية في القطاعات الثلاث هم من طلاب كليه الصيدله في الجامعه الاردنية ( زينب سلمان و رشا الحياري عن قطاع الرعايه الصحيه وبلال هاني عن قطاع تكنولوجيا المعلومات).
 وعبرت عساف عن شكرها للجنه المسؤوله في مؤسسه “اصرف” على الجهد المميز في تدريب وتطوير الطلبه المشاركين لتحقيق أحلامهم وتحويل أفكارهم الابتكارية إلى واقع، من خلال توفير الدعم الفني والإرشاد لهؤلاء المبدعين.
من جانبها قالت الطالبه زينب الفائزة بالمسابقة ان هذا الفوز يعني لي الكثير, حيث شجعني على التحدي والاقدام وعدم معرفة الياس او الخوف او الاحباط, بل اعطاني الدافع الكبير للمشاركة في مثل هذه المسابقات وغيرها في المستقبل.
وتابعت قائله ان هذا الفوز يجعلني اتخطى أي مشكله ممكن ان تواجهني في المستقبل.
وكانت هذه المسابقه قد انطلقت في شهر شباط الماضي على شكل تحد لحل مشكلة تعاني منها الشركات الاردنية، وإيجاد حل إبداعي غير مكلف يبتكره الطلاب بالتعاون مع أساتذة من الجامعات الاردنية.
 وقد حازت كليه الصيدله في الجامعه الاردنيه على النصيب الاعلى من المؤهلين في المرحله النصف نهائيه, وذلك بعد عرض المشاريع والأفكار على لجنة التحكيم، وتقييمها بالاعتماد على عدد من المعايير الدقيقة.
وبعد تقيم المشاريع التي تقدم بها الطلاب من قبل لجان التحكيم تم الاعلان عن سته متأهلين عن كل فئه من فئات المسابقة حيث تأهل طلبه كليه الصيدله في الجامعه الاردنيه  سارة منصور، زينب سلمان، رشا حياري، دانا مرعي وتمارا عماري عن تحدي الرعايه الصحيه و بلال هاني عن تحدي تكنولوجيا المعلومات في السياحة.
وقبل اسبوع من الحفل الختامي تم اختيار ثلاث من كل مجموعه لتدخل في التصفيات النهائية اعتمادا على عده معايير واسس اعتمدت عليها لجان التحكيم.
وقد فاز المتسابقون ومشروعاتهم المبتكرة برحلة مدفوعة التكاليف للتدريب في حواضن أعمال في أوروبا، ضمن مشروع تعزيز ثقافة الإبداع في الجامعات الأردنية (INVENT)، ومشروع انشاء مركز التدريب المهني لطلبة وخريجي الجامعات الاردنية (VTC)، والمدعوميَن من قبل الاتحاد الأوروبي ضمن مشروعات إيراسموس بلس.
وقال مدير المشروع المهندس محمد الأحمد إن هذه المسابقة جاءت لدعم الطاقات الشبابية، ومساعدة رواد الأعمال الشباب لتحقيق أحلامهم وتحويل أفكارهم الابتكارية إلى واقع، من خلال توفير الدعم الفني والإرشاد لهؤلاء المبدعين.
وتأتي هذه المسابقة بدعم من برنامج (Fhi360 ) التابع للوكالة الاميركية للتنمية الدولية (USAID)، وبمشاركة الاتحاد الأوروبي ضمن مشاريع إيراسموس بلس، وبتنفيذ من مؤسسة ( ASRF) الشركة الدولية لدعم البحث العلمي التطبيقي (غير الربحية) والذي يدعم المبتكرين في مجال العلوم التطبيقية (STEM)، بالإضافة إلى الملكية الأردنية، التي قدمت تذاكر مجانية للمتسابقين للوصول إلى وجهاتهم المختلفة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *