الرئيسية » أخبار الجامعات » “اليرموك” عقد فعاليات المعسكر التثقيفي الأول لطلبة الوافدين

“اليرموك” عقد فعاليات المعسكر التثقيفي الأول لطلبة الوافدين

مندوباً عن رئيس جامعة اليرموك، رعى عميد شؤون الطلبة في الجامعة الأستاذ الدكتور احمد الشياب افتتاح فعاليات المعسكر التثقيفي الأول للطلبة الوافدين الدارسين في الجامعة، والذي نظمته دائرة الرعاية الطلابية في العمادة، وبمبادرة من نادي الطلبة العرب والأجانب،حيث يعد هذا المعسكر الأول من نوعه على مستوى الجامعات الأردنية الحكومية والخاصة، وذلك في معسكرات الشباب في محافظة عجلون.

وأكد الشياب في كلمة حوارية له مع الطلبة العرب الذين يمثلون أبناء العديد من الدول العربية الشقيقة والدول الصديقة، حرص العمادة على دعم ورعاية المبادرات الإيجابية والبناءة التي يتقدم بها الطلبة العرب والأجانب الذين يمثلون نسبة كبيرة من بين طلبة الجامعة، مشيراً إلى أهمية هذه اللقاءات الهادفة إلى تدريب الطلبة الوافدين على العمل الجماعي والتطوعي، واكتساب مهارات نوعية متعددة تساعدهم في تنمية شخصياتهم وإعدادها إعداداً متكاملاً من النواحي الأكاديمية والاجتماعية، بالاضافة إلى تعزيز مفهوم الولاء للأردن الذي يستضيف عدداً كبيراً من طلبة الدول العربية والصديقة التي ترسل أبنائها للدراسة في جامعة اليرموك لما تتحلى به من سمعة علمية وأكاديمية مرموقة محليا وعالميا.

ولفت الشياب إلى أن هذه المعسكرات تسعى لتحقيق الأهداف والغايات المرجوة فيما يتعلق بتوثيق العلاقات الاجتماعية بين الطلبة الوافدين، والتفاعل مع المجتمع المحلي، وإكسابهم لغة الحوار والنقاش الهادف إزاء مختلف القضايا التي تواجه الأمة في هذا الوقت الهام.

وأشار الشياب إلى حرص إدارة الجامعة ومن خلال عمادة شؤون الطلبة على إدامة التواصل مع هذه الفئة الهامة من طلبة الجامعة ومشاركتهم في كافة الفعاليات والأنشطة التي يقومون بتنظيمها على مدار العام وبما يخص المناسبات والأعياد الوطنية لبلدانهم.

 واشتمل المعسكر على جلسات حوارية بين المشاركين، بالاضافة الى أنشطة رياضية كالرحلات الاستكشافية للمناطق المحيطة في محافظة عجلون سيراً على الأقدام، وزيارة عدد من المناطق السياحية والأثرية لتعريف الطلبة بالمعالم التاريخية الموجودة في الأردن وخاصة في عجلون. 

 وشارك في المعسكر خمسة وعشرين طالباً من مختلف الجاليات، بإشراف مدير دائرة الرعاية الطلابية محمد نصيرات، وعدد من المسؤولين في العمادة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *