الرئيسية » أخبار الجامعات » “الاردنية” ورشتان تدريبيتان لأعضاء هيئة التدريس على البرنامج التحضيري في اللغتين العربية والإنجليزية

“الاردنية” ورشتان تدريبيتان لأعضاء هيئة التدريس على البرنامج التحضيري في اللغتين العربية والإنجليزية

​أخبار الجامعة الأردنية (أ ج أ )  فادية العتيبي- برعاية ومشاركة نائب رئيس الجامعة الأردنية لشؤون الكليات الإنسانية الدكتور أحمد مجدوبة، عقد مركز اللغات في الجامعة ورشتين تدريبيتين الأولى لأعضاء الهيئة التدريسية من مدرسين ومحاضرين غير متفرغين في شعبة اللغة العربية في المركز، والثانية لنظرائهم في شعبة اللغة الإنجليزية بهدف تهيئتهم لتدريس البرنامج التحضيري في اللغتين العربية والانجليزية بشكل فاعل.

 

وخلال افتتاح أعمال الورشتين تحدث مجدوبة في كلمته حول التغيرات التي أجرتها الجامعة الأردنية فيما يتعلق بحزمة متطلبات الجامعة والفلسفة من إحداثها، مشيرا إلى أن الهدف منها هو الانتقال بالطالب من مرحلة التعليم إلى مرحلة التعلم، ومن مرحلة التعليم النظري إلى التطبيق العملي.
وأكد مجدوبة أن هذه التغيرات جاءت لتواكب روح العصر والتطور العلمي الحاصل لطرائق التدريس الحديثة، وترمي إلى تحسين المحتوى والأداء ما ينعكس إيجابا على مخرجات العملية التعليمة في الجامعة.
بدوره أكد مدير مركز اللغات الدكتور زياد قوقزة أن الورشتين التي شارك فيهما العشرات من الأساتذة والمحاضرين، جاءتا بمثابة دورات توجيهية بهدف اطلاعهم وتعريفهم بطبيعة التغيرالإيجابي الذي طرأ سواء على المحتوى والمنهجيات أو على توزيع الدرجات، في سبيل تجويد الأداء وتوحيد منهجيات التدريس بشكل يجعل الطالب يتعرض لذات المعلومات  ولذات المنهجية للمادة التي يطرحها المركز في جميع الشعب.
وأشار قوقزة إلى أن الورشتين قدمتا من أساتذة ومحاضرين عرضوا فيها أوراق عمل حول تجاربهم السابقة في تدريس مواد المهارات في مركز اللغات، والتغيرات التي طرأت على المواد الجديدة فضلا عن الحديث حول أفضل المنهجيات وطرائق التدريس الواجب اتباعها في مواد المهارات والأساسيات.
من الجدير ذكره أن الورشتين اللتين استمرت أعمالهما يوما واحدا حاضر فيهما من مركز اللغات كل من : الدكتورة منى محيلان، والدكتورة سمية الشوابكة، والدكتور عطا الله الحجايا،  ورئيس شعبة اللغة الانجليزية الدكتور زيدون الشرع، والدكتورة كيلي طه، والأستاذتين سامية أبو الحاج وهند شاهين، والدكتورة ميسون الدويري من كلية العلوم التربوية.
انتهـــــــــــــــــــى

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *