الرئيسية » أخبار الجامعات » خريجو (العمل الاجتماعي) يعرضون لقصص نجاحهم في المجال الوظيفي في (الأردنية)

خريجو (العمل الاجتماعي) يعرضون لقصص نجاحهم في المجال الوظيفي في (الأردنية)

​أخبار الجامعة الأردنية (أ ج أ ) فادية العتيبي- استضاف قسم العمل الاجتماعي في كلية الآداب في الجامعة الأردنية كوكبة من خريجيه ممن نسجوا بتجاربهم المهنية في مجال عملهم الوظيفي قصص نجاح، حاكتها مفردات نبيلة على رأسها الجد والمثابرة والإرادة.

 

وقدم الباحثون الاجتماعيون خلال اللقاء الذي جمعهم بزملائهم في تخصص العمل الاجتماعي بحضور عميد كلية الآداب الدكتور محمد القضاة، رحلة العمل في مجال العمل الاجتماعي الذي توثبوا عتباتها بنجاح بعد أن تسلحوا بالشهادة الجامعية، وما تخللها من تحديات كادت أن تحيدهم عن طموحهم لولا تسلحهم بالعزيمة والإصرار، مؤكدين أن (العمل الاجتماعي) هو تخصص قائم بحد ذاته وأبواب فرص العمل مشرعة أمام خريجيه ممن نصبوا أمام أعينهم هدفا واضحا لتحقيقه بالعزيمة والإصرار.
وفي بداية اللقاء، أعرب عميد الكلية الدكتور محمد القضاة عن سعادته باستضافة نخبة متميزة من خريجي قسم العمل الاجتماعي لعرض تجاربهم العملية التي تكللت بالنجاح، مؤكدا في حديثه أن النجاح هو السر الحقيقي للعطاء والاستمرارية.
وحث القضاة الحضور من الطلبة على ضرورة مواصلة مسيرة الجد والعمل والمثابرة وصولا للهدف المنشود ولتحقيق الذات، وعدم الاستسلام  للتحديات والتداعيات التي قد تعترض طريقهم حتى لا تلين هممهم وينصاعون لمعزوفة الفشل، مشيرا إلى أن الكلية ترحب على الدوام بأي مبادرة طلابية هادفة وعمل ناجح من شأنه الارتقاء بالمستوى التعليمي الذي يطمح إليه الطلبة.
بدورها أكدت رئيسة قسم العمل الاجتماعي الدكتورة لبنى عكروش أهمية تنظيم هذا اللقاء الذي يأتي ضمن سلسلة من اللقاءات والنشاطات والمؤتمرات التي يعتزم القسم على تنظيمها خلال الفترة المقبلة، بهدف تثقيف طلبة القسم وتوعيتهم بتخصصهم وبمجالات عمله.
وقالت عكروش إن الهدف من استضافة خريجي القسم رغبة في تبديد كل الشكوك والريبة التي تتوطن نفوس طلبة القسم وخشيتهم من قلة  توفر الوظائف في سوق العمل في مجال دراستهم، من خلال إطلاعهم على قصص نجاح زملائهم ممن سبقوهم وتبوؤا  مناصب ريادية وقيادية في قطاعهم، ما يبعث الثقة والأمل في نفوسهم وعقولهم.
وقدمت عكروش خلال مداخلتها وجبة دسمة من النصائح والإرشادات التي حثت الطلبة على الالتزام بها خلال دراستهم الجامعية، لمواصلة دراستهم على أكمل وجه وبشكل سليم، لافتة إلى أن تخصص العمل الاجتماعي هو تخصص قائم بحد ذاته وله مستقبل زاهر ومنوهة إلى أن تخصص العمل الاجتماعي هو الوحيد من جملة التخصصات في الكلية الذي يوفر لطلبته تدريب عملي في مختلف المؤسسات المعنية.
عضو مجلس اتحاد الطلبة عن قسم العمل الاجتماعي الطالبة بنان برهم دعت في مداخلتها زملاءها في القسم على المثابرة وبذل المزيد من الجهد في التعلم واكتساب المهارات من خلال الالتحاق بالدورات المتخصصة التي من شأنها  صقل شخصياتهم وتعزيز خبراتهم ما يؤهلهم لأن يشقوا مستقبلهم العملي بمنتهى الكفاءة والاقتدار.
وخلال اللقاء، كان خريجو القسم قد سطروا بعرض تجارهم أروع المعاني والقيم النبيلة التي كانت بمثابة بوابة ذهبية لدخول مستقبل مشرق متوج بالنجاح والعطاء، حيث شددوا في مداخلاتهم على ضرورة العمل دون يأس أو ملل مهما واجهتهم من ظروف ومصاعب، و تفعيل مفهوم العمل التطوعي وحب المبادرة لديهم في العمل الميداني لما لهما من دور فعال في فتح الأبواب أمامهم في سوق العمل.
كما أعربوا عن شكرهم لأساتذتهم  في قسم العمل الاجتماعي ممن كان لهم بصمات واضحة في شق طريق مستقبل حافل بفضل نصحهم وإرشادهم المتواصل لهم، وللفتة الكريمة في استضافتهم  وعرض تجاربهم الوظيفية لزملائهم في القسم.
انتهـــــــــــــــــــــــــى

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *