الرئيسية » أخبار الجامعات » “صور” كلية الملكة رانيا للطفولة تطلق “أسبوع التوعية بالطفولة المبكرة”بمناسبة اليوم العالمي للطفل”الهاشمية”

“صور” كلية الملكة رانيا للطفولة تطلق “أسبوع التوعية بالطفولة المبكرة”بمناسبة اليوم العالمي للطفل”الهاشمية”

برعاية رئيس الجامعة الهاشمية أطلقت كلية الملكة رانيا للطفولة مبادرة “أسبوع التوعية بالطفولة المبكرة” بمناسبة اليوم العالمي للطفل التي ينفذها طلبة التدريب الميداني، بحضور نائب الرئيس الأستاذ الدكتور مروان عبيدات، وعميدة الكلية الدكتورة أمية الحسن، ومشرف المبادرة الدكتور علي العليمات، وعدد من أعضاء هيئة التدريس وطلبة التدريب الميداني في تخصص الطفولة المبكرة.

ويهدف الأسبوع إلى تعزيز المفاهيم الصحيحة بمرحلة الطفولة المبكرة من خلال  (12) محاضرة وندوة توعوية وورشة عمل للأمهات، والعاملات في رياض الأطفال وكذلك الأطفال أنفسهم للتعريف بالأساليب التربوية السليمة للتعامل مع الأطفال، وتتناول تلك الفعاليات خصوصية الجسد عن الأطفال، وعلاقة الأطفال بالتكنولوجيا، والتعامل مع المرور والطرق، والتعلم عن طريق اللعب، والتوعية الصحية والوقاية من الأمراض، ومهارات القرن الحادي والعشرين، والمحافظة على الجسم، والتغذية، والنشاط الزائد عند الطفل. وتعقد تلك الفاعليات في مؤسسة نهر الأردن، وحضانة الجامعة الهاشمية الأكاديمية النموذجية (للأمهات والعاملات مع الأطفال)، ورياض الأطفال في: المنتسوري، والرباط الإسلامية، والبترواي، والمانشستر الانجليزية، والأكاديمية الأمريكية، ودير اللاتين الشمالي، والشذى، والحجاز، والسنابل بالإضافة إلى مؤسسة صديق.

وقال الدكتور بني هاني إن المسؤولية المجتمعية للجامعة تحتم عليها الانطلاق إلى أبناء ومؤسسات المجتمع المحلي خاصة التوعية في التعامل في مرحلة الطفولة باعتبارها مرحلة حرجة وهامة في حياة الإنسان وفي مستقبله قائلا: “إذا أحسنا في مرحلة الطفولة أحسنا في مستقبل الإنسان”، مؤكدا على حرص الجامعة على تخريج قيادات للمستقبل مؤهلة للعمل في مختلف المجالات.

وقالت الدكتورة الحسن أن المبادرة تأتي بمناسبة مع اليوم العالمي للطفل الذي يصادف العشرين من تشرين ثاني الذي أقرته الأمم المتحدة بوصفه يوما للتأكيد على أهمية مرحلة الطفولة. وأضافت إن المبادرة تهدف إلى تعزيز المهارات العملية لدى الطالبات، وتكسبهن الخبرة في التوعية والتدريب، كما يعزز لديهن مهارات العمل التطوعي والمجتمعي بالإضافة إلى دورها في نشر الوعي في التعامل السليم مع الأطفال.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *