الرئيسية » منوعـات » يوميات طفل توحد

يوميات طفل توحد

تابعوني……
أُصمتو قليلا ..اصغوا لي ولو لِلحظةٍ واحدة ..كفاكم ضجيجاً فمداخلي اشبعني ازعاجا ، اقتربوا مني ازيلوا تلك القوقعة التي راودتني منذ الثالثة من عمري ، ابي ، صرخاتي ، كلماتي لاتفسر . أُريدُ & أُريدُ فاصرُخْ ، اتالم فاصرخ. حتى عندما تجتاحني الفرحة لشيء لا اعرفة فانا اصرُخ . اخوتي يقلدون اخطائي فتضربهم ، اعرِفُ أنك تخافُ ان تصيبهم ما اصابني ، امي?عندما اهديتيني تلك اللعبة ، ليلة العيد ، لن امسكها ! سقطت من يدي ? لا أريدُ الدُخولَ الى عالمِكم ، اعجز عن ذلك ، امي ؛لا زلت أَعُظُ ملابسي وأُرفرف . لا تنزعجي ربما أسببهُ اليك من الم (أنــآ) أُحبُكِ حجم كونكم ، لكن لا املك طريق التعبير ، الذي أرى اخوتي يفعلونها عندما يقبل يدكي وراسكي ، عالمهم أُمنيةٌ لا زالت تكبُر داخلي ان اكون احد افرادِة ، هل ترونني كما اراكم …مسافةٌ طويلةٍ للوصول الى تصرفاتكم وسلوكياتكم ، انا لا اقولُها لكم
بل قلتها يا ابي ذات مَرةٍ عند احد الأطباء فرد عليك بأنني توحُدي ، فكرتُ كثير !توحدي& !!توحدي ! كم تشبه هذة الكلمة حالتي ?ألعب وحدي ، أُفكر وحدي ، حتى وإن كنت بجانبكم فأنا لا زِلتُ وحدي ، اقراني اراهم حولي ..ضحكاتهم تحلو المكان ونضراتهم الجميلة شيءٌ يعلو السماء ،لا اعرف ما هو ، ولكنني اسمع هذة الجملة !! ميشيل الفقاعات تطيرُ للأعلى ؟رايتُها يا سارة &رايتُها ياٌ ساره منظرها جميل عالمهم جميل كيف ادخله ، يا ابي ساعدني رغم ما أُعانية ، اسال احدهم ياتي اليك ليصفني بالبلاهةِ والغباء وانت !! تتنهد ?حزيناً وعيناكَ يملؤها الدموع ، انا بجانبك ولكن لا اعرف شيء ، تلتفتُ الي وتمسك بيدي?واسمعك تقول سيصبح مثلهم إن اعنتموه &سيصبح مثلهم ان اعنتموه . ابي!!* عالمكم يختلفُ جِدا عما بداخلي ، لا أُريدُ منَ الحياةِ شيئاً سِوى الخروج من قوقعة وَهلتي والعيشُ معكم .

Behavioral therapist___SOHAIB  hamadneh

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *