الرئيسية » أخبار الجامعات » “الأردنية “جماليات المكان ودقة إجراء مراسم التخريج

“الأردنية “جماليات المكان ودقة إجراء مراسم التخريج

​أخبار الجامعة الأردنية (أ ج أ) محمد المبيضين – يشكل ميدان احتفالات الجامعة الأردنية بتخريج أفواج من طلبتها سنويا، إحدى المحطات المضيئة من حيث جماليات المكان ودقة إجراء مراسم التخريج في أبهى صورها.

 

مؤسسات الجامعة منذ تخريج الفوج الأول عام 1966 وحتى تخريج الفوج الثالث والخمسين العام الحالي، أرست تقاليد اصبحت منهجا ينتهجه العاملون،  في طليعتها ايلاء ضيوف الجامعة من أهالي الخريجين وذويهم وأصدقائهم أقصى درجات العناية والرعاية الفائقة المبنية على الاحترام وتوفير سبل الراحة والأمان لتمكينهم من الاحتفاء والاستمتاع في أجواء من البهجة بلحظة تخرج أبنائهم بعد طول انتظار.
يقول عميد شؤون الطلبة / رئيس اللجنة العليا لاحتفالات التخريج الدكتور خالد عطيات إن التحضيرات لإقامة احتفالات التخرج، تبدأ عادة قبل أشهر بتشكيل اللجنة العليا للتخريج التي تضع نصب أعينها تمكين أهالي الخريجين من متابعة الاحتفالات بفرح وسرور.
ويضيف أن الجامعة تستقبل قرابة (50) ألف مدعو على مدار ثمانية أيام، معربا عن عن تقديره وامتنانه لكوادر الجامعة كافة على جهودها المخلصة لانجاح احتفالات التخرج، مؤكدا ان مؤسسات الجامعة المختلفة تعمل بروح الفريق الواحد لاظهار هذا الصرح العلمي الرائد أمام ضيوفها من داخل الأردن وخارجه بأجمل صوره.
وتشرف عمادة شؤون الطلبة بكافة دوائرها واقسامها على حفل التخريج بصفتها المعني بشكل مباشر في تنظيم الحفل، وضمان حسن سيره.
وتتولى دائرة الخدمات المساندة توفير الكوادر العاملة على تجهيز ستاد الجامعة، توفير نباتات الزينة وتوزيعها على مداخل الاستاد أو  في موقع الاحتفال الرئيسي بشكل لافت من نواحي التنسيق والتوزيع فضلا عن رفع الأعلام الأردنية واعلام كليات الجامعة والاشراف اليومي على نظافة المكان، وتوفير الاتصالات وخطوط الهاتف، وسيارات المرافقة لكبار الزوار، وتأمين نقل الموظفين، والآليات اللازمة لتجهيزات الحفل.
وينشط منتسبو دائرة الأمن الجامعي في توفير الأجواء الآمنة لضيوف الجامعة وإرشادهم في اصطفاف سياراتهم في المواقف المخصصة, وتسهيل دخولهم وخروجهم من بوابات الجامعة. وتسهم شعبة السلامة العامة في ضمان اتخاذ اجراءات السلامة اللازمة، كما تعمل بشكل رئيسي على ايقاد شعلة التخريج الرمز الأهم في الحفل.
 فيما تتولى دائرة اللوازم توفير مستلزمات الاحتفالات من مقاعد وأعلام ويافطات ترحيبية، في حين ان دائرة الصيانة لها دور كبير في أعمال الصيانة من دهان جدران  وإعداد منصة التخريج.
أما وحدة القبول والتسجيل فتتولى اعداد قوائم الخريجين وإصدار الشهادات ووضعها في حافظة أنيقة تتناسب مع قيمتها العالية وقداستها.
في الأثناء ينهمك موظفو المطعم بتوفير الوجبات الغذائية مجانا لكافة العاملين في الحفل، وتقديم الضيافة في مقصورة الاستاد لكبار الزوار.
الكتاب السنوي حكاية أخرى، فيقع عاتق تصميمه واخراجه وطباعته على مطبعة الجامعة التي لم تأل جهدا لإخراجه بشكل يليق بأم الجامعات توثق فيه عاما من الانجاز والعطاء، كما تعمل على طباعة بطاقة الدعوة للحفل.
مركز تكنولوجيا المعلومات الذي يتولى الدعم الفني والتقني بدء من تصميم البرامج مرورا باعداد شبكة معقدة لاجهزة الصوت وتمديدات الانترنت وصولا إلى البث المباشر لوقائع الحفل.
وأخيرا ليس آخرا، دائرة الإعلام والعلاقات العامة وجه الجامعة المشرق، يتولى طاقم المراسم تنظيم حضور واستقبال كبار الزوار والضيوف وتأمين وصولهم إلى مقصورة الحفل.
بينما تأخذ إذاعة الجامعة على عاتقها بث الحفل عبر أثيرها على الموجة 94.9 FM، واجراء المقابلات والتقارير الإذاعية عن الحفل وزواره.
فيما تعمل شعبة الإعلام على نقل وقائع جميع حفلات التخريج بثا حيا ومباشرا على قناة الجامعة على اليوتيوب (ujnewsvideo) و الفيس بوك بالتعاون مع عمادة شؤون الطلبة ومركز تكنولوجيا المعلومات، ونشر صور الحفل ومقاطع الفيديو عقب كل حفل مباشرة على صفحة التخريج على موقع الجامعة  الرئيسي وعلى موقع أخبار الأردنية وعلى صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لها. إضافة إلى نشر حزمة من التقارير الاخبارية حول الحفل وأجوائه.
ومن خارج الجامعة فان هناك مؤسسات وطنية كبرى تسهم في انجاح احتفالات الجامعة ومنها المديرية العامة للدفاع المدني التي توفر سيارة اسعاف مع طاقم من المسعفين المؤهلين  يوميا في موقع الاحتفال بالتعاون مع الدائرة الصحية في الجامعة لمواجهة أي حالة مرضية طارئة قد تقع بين جمهور الحاضرين للاحتفالات.
وتسهم إدارة السير المركزية التابعة لمديرية الامن العام  بتنظيم حركة مرور المركبات في المناطق المحيطة بالحرم الجامعي التي تشهد حركة غير اعتيادية لتدفق وصول المواطنين للجامعة من جميع انحاء المملكة وتسهل الادارة ايضا على ضيوف الجامعة عمليات اصطفاف سياراتهم بانتظام لحمايتها من الحوادت المرورية.
كما تعمل امانة عمان خصوصا منطقة الجبيهة ومتصرفية لواء الجامعة على توفير العناية الشاملة لمحيط الجامعة، وتوفير كافة اشكال وسبل الدعم والاسناد للجامعة لتمكنيها من القيام بحمل أعباء الحفل لإضهاره بأبهى صوره.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *